الرئيسية فوائد الفاكهة والخضورات فوائد وأضرار الملفوف الأخضر

فوائد وأضرار الملفوف الأخضر

الملفوف

الملفوف - فوائد وأضرار الملفوف الأخضر

يعدّ الملفوف أو الكرنب من الخضروات الورقية التي يكثُر تناولها خلال فصل الشتاء، ويتكون هذا النبات من عدد من الأوراق التي تلتف حول بعضها على هيئة طبقات مُشكلةً نبتة كروية الشكل، ومن أبرز أنواعه: الملفوف الأخضر أو الأبيض والملفوف الأحمر، ويُستخدم في الطهي وتحضير أطباق متنوعة من السلطة، تتميز أوراقه بطعمها اللذيذ، كما أنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم مثل الفيتامينات ومجموعة من العناصر المعدنية التي تقوّي الجسم وتحافظ على صحته، وسيتم التعرف على فوائد الملفوف الأخضر في هذا المقال.

فوائد الملفوف الأخضر

  • يمدّ الجسم بالعديد من العناصر الغذائيّة التي تحافظ على صحته؛ نظراً لاحتوائه على نسبةٍ ضئيلة من الدهون والسعرات الحرارية.
  • يحمي الجسم من المواد الضارة والسموم؛ بفضل احتوائه على معدلاتٍ عالية من مضادات الأكسدة أبرزها الثيوسيانيت والليوتين.
  • يقلل من فرص إصابة الجسم بالأمراض الخطيرة مثل الأمراض السرطانية خاصةً سرطان البروستاتا وسرطان القولون وسرطان الثدي.
  • من فوائد الملفوف الأخضر تخفيض معدل الدهون الثلاثية والكولسترول الضار في الدم.
  • يقوي جهاز المناعة في الجسم، مما يحميه من الإصابة بالعديد من الأمراض والمشاكل الصحية مثل الالتهابات والنزيف وذلك لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من فيتامين (ج).
  • يحفز أسجة وخلايا الجسم على أداء وظائفها الحيوية بصورةٍ صحيحة وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عالية من فيتامين (ب) المركب أبرزها فيتامين (ب1) وفيتامين (ب6).
  • يمنح الجسم العناصر المعدنية المهمة مثل: المغنيسيوم والحديد والبوتاسيوم بالإضافة إلى المنغنيز.
  • يُنظم معدل ضغط الدم لاحتوائه على نسبةٍ عالية من البوتاسيوم الذي يدخل في تركيب السوائل التي يتكون منها الجسم.
  • من فوائد الملفوف الأخضر تنظيم معدل ضربات القلب.
  • يعزز عملية الأيض في الجسم.
  • يحفز الجسم على إنتاج كريات الدم الحمراء مما يحميه من خطر الإصابة بمرض فقر الدم الذي يُعرف بالأنيميا؛ نظراً لاحتوائه على نسبةٍ عالية من عنصر الحديد.
  • يعالج الجسم من التعب والإرهاق المزمن.
  • من فوائد الملفوف الأخضر تقوية عضلة القلب.
  • يقوي العظام ويحافظ على صحتها حيث يحفز الخلايا على بناء العظام بفضل احتوائه على معدلاتٍ عالية من فيتامين (ك) والعديد من العناصر المعدنية الأخرى.
  • يحمي خلايا الدماغ من التعرض للتلف الأمر الذي يمنع الإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف.
  • من فوائد الملفوف الأخضر إذا تم تناوله بكمياتٍ معتدلة التخلص من الدهون وإنقاص وزن الجسم.

أضرار الملفوف الأخضر

للملفوف الأخضر العديد من الفوائد الصحية التي يمنحها للجسم إذا تم تناوله باعتدال، لكن الإفراط في تناوله يؤدي إلى حدوث بعض الأضرار وهي ما يأتي:

  • إصابة الطفل الرضيع بالمغص وآلامٍ في البطن إذا قامت المرأة المرضع بتناوله.
  • تناول الملفوف الأخضر نيئاً أو بكمياتٍ كبيرة يؤثر على الأشخاص المصابين بكسلٍ في الغدة الدرقية بشكلٍ سلبي لذا يُفضل الامتناع عن تناوله في هذه الحالة.
  • تناول كميات كبيرة من الملفوف الأخضر يخفض معدل السكر في الدم بشكلٍ كبير مما يؤثر على المرضى الذين يعانون من مرض السكري.
  • تجنب تناول الملفوف الأخضر قبل خضوع المريض لعمليةٍ جراحية بأسبوعين على الأقل حيث أن تناوله يؤدي إلى فقدان السيطرة على مستوى السكر في الدم أثناء القيام بالعملية الأمر الذي يؤثر سلباً على صحة المريض.
  • الخضروات الورقية

    تعتبر الخضروات الورقية من أهم الأغذية التي يتناولها الإنسان وأكثرها فائدة، حيث يوصي الأطباء وخبراء التغذية بتناولها يومياً وجعلها من ضمن النظام الغذائي باعتبارها من الأطعمة الصحية التي تمد الجسم بما يحتاجه من فيتامينات ومعادن والياف غذائية دون أن تمدّه بالكثير من السعرات الحرارية، ومن أشهر الخضراوات الورقية الملفوف الذي يسمى أيضاً الكرنب، ويوجد منه الملفوف الأبيض والملفوف الأحمر، ويُعرف بطعمه اللذيذ وقيمته الغذائية العالية، وفي هذا المقال سيتم ذكر فوائد الملفوف كما ستُذكر أضرار الملفوف.

    أضرار الملفوف

    يسبب الإفراط في تناول الملفوف العديد من الأضرار وهي كما يلي:

    • التأثير على نوعية حليب الأم المرضعة، حيث يسبب إصابة الطفل الرضيع بالمغص.
    • يمنع تناوله من قبل الأشخاص المصابين بكسل في إفرازات الغدة الدرقية.
    • يقلل مستوى السكر في الدم، لذلك يجب على المرضى الذين يأخذونالإنسولين تناوله بحذر.
    • يمكن أن يتداخل مع بعض الأدوية ويمنع امتصاصها ويقلل من فعاليتها وتأثيرها.
    • يسبب تجمع الغازات في البطن.
    • يحتوي على نسبة مرتفعة من فيتامين ك، وهذا يسبب تجلط الدم، مما يسبب تقليل فعالية المميعات.

    فوائد الملفوف

    تناوله باعتدال سواء كان على شكل سلطة أو مطبوخاً، يمد الجسم بالعديد من الفوائد وأهمها ما يلي:

    • يمد الجسم بمضادات الأكسدة القوية مثل: فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ب6 وفيتامين ك، كما يمده بالمغنيسيوم والمنجنيز والكالسيوم.
    • يحافظ على صحة الحامل والجنين لاحتوائه على حمض الفوليك وأحماض الأوميغا 3.
    • يساعد في القضاء على الأورام السرطانية ومنع انتشارها وحماية خلايا الجسم من الضرر الذي يصيبها وخصوصاً سرطان المثانة وسرطان القولون وسرطان البروستاتا وسرطان الثدي وسرطان الرئة.
    • يحافظ على صحة الجهاز الهضمي ويسهل عملية الهضم ويخلص الجسم من الفضلات والسموم، ويقي من الإصابة بالإمساك ويساعد في علاج قرحة المعدة لاحتوائه على الجلوتامين.
    • يحافظ على صحة العين ويقيها من الإصابة بإعتام عدسة العين ويقي من الإصابة بمرض الضمور البقعي لاحتوائه على نسبة مرتفعة من البيتا كاروتين.
    • يساعد في علاج التهاب المفاصل ومرض النقرس ويقوي مناعة الجسم بشكل عام.
    • يحمي الجلد من ظهور علامات الشيخوخة ويمنح البشرة النضارة والحيوية.
    • يحسن الذاكرة ويقي من الإصابة بمرض الزهايمر.
    • يعطي شعوراً بالشبع ويساعد في تخسيس وزن الجسم.
    • يساعد في علاج العديد من الالتهابات.
    • يخفف من ألم العضلات لاحتوائه على حمض اللبنيك.
    • يقلل من الشعور بالغثيان الصباحي بالنسبة للحامل.
    • يقلل نسبة الكوليسترول الضار في الدم ويقي من الإصابة بتصلب الشرايين.

رايك يهمنا ♥

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.