الرئيسية روايات طويلة روايات طويلة كاملة أسري القلب – دينا إبراهيم (روكا)

أسري القلب – دينا إبراهيم (روكا)

يونس : 25 سنه ،عيون سوداء و شعر اسود قصير طويل وعريض واسمر قمحي، شاب صعيدي الاصل يعيش في القاهره مع والده و والدته ومتمدن مع تمسكه بالاصول وعاداتهم وتقاليدهم ، مهندس له مركزه في كبري الشركات بالقاهره يعمل بالرغم من اموال عائلته الكثيرة لكسب الخبرة قبل انشاء شركته الخاصه ….

بدر البدور : 20 سنه عيون عسليه و شعر بني طويل بيضاء بشرتها لم تمسها شمس يوما ،قصيرة نسبيا مقارنه بيونس ..جسدها مرسوم كالساعه الرمليه ..شخصيه طموحه تعشق الدراسه وتتمني ان تكون مهندسه كعمها الحبيب ولكن رجعيه والدها عقبه في حياتها…

علي : 30 سنه ..اسمر وطويل ..عيون بنيه وشعر اسود وريث عائله الهواريه وله مركز كبير في مركز المنشاة بسوهاج بالرغم من صغر سنه يتمتع بمال ونفوذ كبيره وحلم تمنته معظم فتيات بلدته يحب زوجته ولكنه مغمور بعادات خاطئه وعدم تقبل حب المرأه او دورها فالرجل رجل والمرأه مرأه ….

ليلي : 22 سنه …سمراء وصغيرة الحجم من كونها الاخت الاكبر لبدور غير محبه للتعليم كأختها …وكان اولي امنياتها التي تحققت في يوم وليله هي الزواج من علي و التمتع بحياة زوجيه هنيئه وان يحبها ..شخصيه عفويه ولكن عنيده …لديها طفلين ماهر سنتين و فاطمه سنه واحده ….

الحاج ابراهيم الشرقاوي : 53 سنه والد بدور و ليل توفت زوجته عقب ولاده بدور مباشرا ،له مركز كبير في بلدته يوازي العمده..يملك الكثير من الاراضي الزراعيه ويهتم بجمع المال ويتصف برجعيته وعم تقبله للتغير والتطور…يوافق علي تعيلم بدور لإرضاء اخيه ولكنه لايؤمن بدور النساء سواء بانها تابعه للزوج … روحيه هي حب حياته ولكنه اختار توحيده والده بدور لمركز عائلتها…

توفيق الشرقاوي : 50 سنه والد يونس له شركته الخاصه ومتمدن قابل زوجته إيمان في الجامعه وتزوجها علي الفور ..يعشق بدور كأبنته …تمني لو يونس يعمل معه لكنه يحترم رغبته ،يحرص علي الذهب الي البيت في ميعااد انتهاء عمل والدته ويونس وجابر للحفاظ علي رابطهم الأسري..

إيمان : زوجه توفيق ووالده يونس تعمل مديرة مدرسه و تحب بدور وليلى وتشعر بشفقه لوفاة والدتهم وقسوة والدهم وتمنت بدور لابنها لكنه يرفض فكرة الزواج الان وينزعج من معامله عمه وعدم قدرته علي رؤيه بناته بدون خمار وكأنه لا يثق به…

جابر : 24 سنه طويل وابيض وعيونه خضراء ..هو ابن صديق توفيق الحميم ولكنه تيتم في سن صغير فتبناه توفيق وعامله كأبنه يونس تماما…ويسعي دائما لاثبات نفسه من العائله التي اعطته كل مايتمناه من حب في الحياه ….وهو صديق يونس المقرب..

روحيه : 42 سنه أحبت ابراهيم ولازالت تحبه وكانت صديقه توحيده المقربه .. وعدت صديقتها علي فراش الموت بالاعتناء ببناتها حتي ولو قست علي نفسها بالعيش تحت سقف واحد كخادمه لحبيبها الذي كسر قلبها الي فتات ومستمر في إلامها بجفاءه ناحيه بناته….

دي الشخصيات لحد دلوقتي وباقي الشخصيات هتظهر في القصه